moharwasso


منتدى يتعامل مع كل شئون الشباب والانترنت والبرمجيات وصيانه الحاسبات
 
الرئيسيةويكبيديا عمربحـثالتسجيلدخول
نساعدك لعمل الابحاث للدراسات الخاصة بك للماجستير والدكتوراه لمزيد من التفاصيل على الايميل التالى mged122@hotmail.com او على التليفون 0020121631966
عقود صيانه للأفراد والشركات باسعار خيالية صيانه الـ software & hardware للكمبيوتر باسعار خيالية للكمبيوتر باسعار خيالية لمزيد من التفاصيل ارجو الاتصال على التليفون 0121631966 002 او على الايميل mged122@hotmail.com
كتب فى الفلسفة بسعر مغرى سعر اى كتاب ثلاث جنيهات لمن يرغب بقائمة اسماء الكتب علية التواصل عن طريق moharwasso@yahoo.com 01221631966 - 01098470385

شاطر | 
 

 الأهم صفاء الذهن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
عضو مبتدئ
عضو مبتدئ


عدد الرسائل : 1224
تاريخ التسجيل : 07/03/2008

مُساهمةموضوع: الأهم صفاء الذهن   الأربعاء نوفمبر 21, 2012 2:29 pm

بعد أن فاز بطل البلدة في العديد من بطولات الرماية بالسهام، انطلق باحثاً عن معلم الزنّ.

قال البطل:" إنني أفضل الجميع، وأنا لم أتعلم الكثير عن الدين، ولم أسع إلى العون من رجاله، وأعدّ أفضل رامٍ بالسهام في المنطقة بأسرها، وقد سمعت بأنك في وقت ما في السابق كنت أفضل رامٍ بالسهام في المنطقة، ولذا فإني اسألك:" هل تعين عليك أن تصبح رجل دين لتتعلم الرمي بالسهام؟"

رد معلم الزن في إيجاز بالغ قائلاً:" لا".

ولكن البطل لم يقتنع، والتقط من جعبته سهماً وثبته في قوسه وأطلقه فأصاب شجرة كرز على مسافة لا يستهان بها، وابتسم كأنما يقول:" كان بمقدورك أن توفر وقتك، وأن تكرس نفسك للأسلوب الفني". وقال:" إنني أشك في أن بمقدورك أن تفعل الشيء نفسه".

قام معلم الزن دون أن يبدي أدنى اكتراث بالتقاط قوسه، وشرع في السير باتجاه جبل قريب. وفي الطريق كانت هناك هاوية لا يمكن عبورها إلا عن طريق جسر متهالك من الحبال يوشك أن يتداعى. وبهدوء بالغ مضى معلم الزن إلى منتصف الجسر، وأمسك بقوسه وثبت فيها سهماً، ووجهه نحو شجرة على الجانب الآخر من الهوة، ورمى بالسهم فأصاب الهدف.

قال معلم الزن في لطف للشاب فيما هو يعود إلى الأرض المستقرة:" الآن حان دورك".

مضى الشاب في انزعاج وهو يحدق في الهاوية المترامية أسفله إلى البقعة المشار إليها وأطلق سهماً، ولكنه استقر بعيداً عن الهدف.

خلص معلم الزن إلى القول عندما عاد الشاب ووقف إلى جواره:" هذا هو ما يحصل عليه المرء من الانضباط وممارسة التأمل. فأنت يمكنك أن تكون ماهراً للغاية في التعامل مع الأداة التي اخترتها لتكسب بها عيشك، ولكنها تعد بلا فائدة إذا لم تفلح في السيطرة على الذهن الذي يستخدم هذه الأداة".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://moharwasso.montadalhilal.com
 
الأهم صفاء الذهن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
moharwasso :: متجر الكتب الالكترونية :: القصص والروايات المصرية والعربية والعالمية-
انتقل الى: